إعلان الرسائل

وكالة خبر الفلسطينية للصحافة

إعلان الخمسات لجوال

في قطاع غزّة

بالفيديو: التنمية الاجتماعية تُعلن فعاليات اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة

إعلان رسائل 2
أعلنت وزارة التنمية الاجتماعية، إطلاق سلسة فعاليات تبدأ مطلع شهر ديسمبر الحالي حتى نهايته، بمشاركة القطاعين الحكومي والأهلي، بمناسبة اليوم العالمي لذوي الإعاقة، ومن أجل تسليط الضوء على قضايا الأشخاص ذوي الإعاقة واحتياجاتهم.  ودعا مدير عام الرعاية الاجتماع

غزّة - خاص وكالة خبر

أعلنت وزارة التنمية الاجتماعية، إطلاق سلسة فعاليات تبدأ مطلع شهر ديسمبر الحالي حتى نهايته، بمشاركة القطاعين الحكومي والأهلي، بمناسبة اليوم العالمي لذوي الإعاقة، ومن أجل تسليط الضوء على قضايا الأشخاص ذوي الإعاقة واحتياجاتهم.

ودعا مدير عام الرعاية الاجتماعية بالوزارة، رياض البيطار، خلال مؤتمر صحفي بمقر وزارة الإعلام بمدينة غزّة، اليوم الأحد، المدعية العامة لمحكمة الجنايات الدولية للإسراع بفتح التحقيق في الشكوى التي قدمت من ذوي الشهيدين إبراهيم أبو ثريا، وفادي أبو صلاح، اللذان قُتلا أمام الكاميرات وأمام مرئ ومسمع العالم، وهما مبتورين القدمين ومن ذوي الإعاقة.  

وأكد على ضرورة عمل مؤسسات الأمم المتحدة على لجم الاحتلال، ووقف اعتداءاته على المواطنين العُزل المشاركين في مسيرات العودة، ووقفت استخدام الأسلحة المُحرمة دولياً، وحماية الأشخاص ذوي الإعاقة.

وأشار البيطار، إلى ضرورة قيام كافة الأطراف بواجبهم من أجل وقف الحصار المفروض على قطاع غزّة، وتسهيل حركة المعابر للأفراد والبضائع، لتمكين ذوي الإعاقة من الحركة وإيجاد فرص العمل.

وأضاف: "المطلوب من القطاع الحكومي وغير الحكومي العمل على تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة، من الحصول على حقوقهم وفق قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة"، مطالباً وزير التنمية الاجتماعية بتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة في غزّة، من الحصول على الخدمات المختلفة أسوةً بأقرانهم في المحافظات الشمالية.

كما دعا القطاع الخاص ورجال الأعمال، إلى القيام بمسؤولياتهم الاجتماعية اتجاه الأشخاص ذوي الإعاقة، ليس فقط في المستوى الإغاثي، بل على المستوى التنموي وإيجاد فرص العمل أيضاً.

وطالب المؤسسات المحلية والعربية والإسلامية والدولية بضرورة الاهتمام بالبرامج التنموية بما فيها من مراكز التدريب المهني والمنح الجامعية والمشاريع الصغيرة ومشاريع المواءمة.

وفي ختام حديثه، قال البيطار: إنّ "كافة الجهات التمويلية مطالبة بالعمل على توفير الأدوات المساعدة للأشخاص ذوي الإعاقة التي باتت شحيحة لدى المؤسسات في قطاع غزّة، والعمل الجاد نحو جعل قضية الأشخاص ذوي الإعاقة قضية محورية في برامجهم ومتابعة فعالياتهم بهذه المناسبة ونشر لغة الإشارة في الفضائيات".

تعليق عبر الموقع