إعلان الرسائل

وكالة خبر الفلسطينية للصحافة

إعلان الخمسات لجوال

بالصور: جانجون يطيح بسان جيرمان خارج كأس الرابطة

إعلان رسائل 2
تنزيل (3).jpg

وكالة خبر

تجرد فريق باريس سان جيرمان من لقب كأس رابطة المحترفين بالخسارة أمام ضيفه جانجون 1-2 في مباراة مثيرة، امس الأربعاء، على ملعب حديقة الأمراء ضمن منافسات دور الثمانية.

تقدم نيمار جونيور لصاحب الأرض بالدقيقة 63 ورد جانجون بهدفين لياني إنجاباكوتو وماركوس تورام بالدقيقتين 81 و93 من ركلتي جزاء.

بنى جوسلين جورفينيك مدرب جانجون جدارا دفاعيا صلبا في الشوط الأول بالتكتل أمام منطقة جزاء فريقه، معتمدا على خطة 6-3-1 ببقاء ألكسندر مندي رأس حربة وحيد دون أي تأثير.

أما بي إس جي، فلجأ مدربه توماس توخيل إلى خطة 4-2-3-1 بتواجد مونييه وخوان بيرنات ظهيري جنب مع قلبي الدفاع كيرير وتياجو سيلفا، وفي ارتكاز الوسط دراكسلر وماركينيوس أمامهم الثلاثي دي ماريا ونيمار وموسى ديابي خلف رأس الحربة كيليان مبابي.



وكاد مبابي أن يسجل هدفا مبكرا بعد مرور 3 دقائق فقط، إلا أن القائم الأيمن تعاطف مع يوهانسون حارس مرمى جانجون، بعدها اكتفى العملاق الباريسي بالاستحواذ دون القدرة على اختراق الجدار الدفاعي، باستثناء محاولات غير مؤثرة لماركينيوس ودي ماريا وموسى ديابي.

الشوط الثاني

مع بداية الشوط الثاني، دفع توخيل بتبديلين دفعة واحدة سعيا لزيادة الضغط الهجومي مع تعديل الخطة إلى 4-3-3 حيث أشرك ماركو فيراتي وإدينسون كافاني مكان ماركينيوس وآنخيل دي ماريا.

بعد ثوان قليلة من الشوط الثاني، لعب نيمار كرة عرضية ارتقى لها كافاني برأسه وتصدى لها حارس جانجون بصعوبة بعدها رد الضيوف بأول محاولة بتسديدة قوية لكوكو أبعدها ألفونس أريولا.

سدد نيمار كرة طائشة فوق العارضة، وأخرى ماكرة لمبابي بجوار القائم الأيسر، إلا أن الدقيقة 61 كانت نقطة التحول، حيث احتسب الحكم ركلة جزاء لجانجون بعد عرقلة مونييه لبلاس، إلا أن ماركوس تورام أهدر فرصة ثمينة بالإطاحة بالكرة فوق العارضة.



وجاء العقاب الباريسي سريعا بعد دقيقتين فقط من كرة عرضية لمونييه من الجهة اليمنى، قابلها نيمار برأسه في الشباك مسجلا الهدف الأول.

ومال نجوم سان جيرمان للفردية والأنانية والاستعراض، بينما شارك داني ألفيس مكان دراكسلر، قبل أن ينجح جانجون في إدراك التعادل بركلة جزاء سددها البديل ياني إنجاباكوتو بنجاح بعد اللجوء لتقنية الفيديو.

وارتكب مدافعو الفريق الباريسي أخطاء ساذجة للغاية في التعامل مع سرعة مهاجمي جانجون، حيث تعرض ماركوس تورام لعرقلة من المدافع الألماني تيلو كيرير وحسب على ركلة جزاء، ليسجلها تورام هذه المرة بنجاح على يمين أريولا مسجلا هدف الفوز في وقت قاتل.

وفي الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، ثار لاعبو سان جيرمان مطالبين باحتساب ركلة جزاء لصالحهم، مما دفع الحكم لإشهار الكارت الأصفر في وجه الثلاثي نيمار وكافاني وفيراتي دفعة واحدة، لتنتهي المباراة بفوز جانجون بنتيجة 2-1.

تعليق عبر الموقع