إعلان الرسائل

وكالة خبر الفلسطينية للصحافة

إعلان الخمسات لجوال

تدهور في صحة الأسير "أبو دياك" المريض بـ "السرطان"

إعلان رسائل 2
أسير

رام الله - وكالة خبر

نقلت إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، الأسير المريض بالسرطان سامي أبو دياك من سجن مستشفى الرملة، إلى مستشفى "اساف هروفيه" لتدهور حالته الصحية بشكل خطير.

وأكدت مصادر محلية، على أن والدة الأسير، توجهت اليوم إلى مستشفى الرملة لزيارة نجلها، لكنها فوجئت بنقله صباحا إلى مستشفى "اساف هروفيه" لتدهور وضعه الصحي بشكل خطير، ولم تتمكن من رؤيته.

وأوضحت المصادر، أن محكمة الاحتلال ستبت قرارها بخصوص الافراج عنه في الـ13 من الشهر الجاري، لكن قد يكون قد فات الأوان حينها.

إلى ذلك، نظمت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" إقليم سيلة الظهر، وفصائل العمل الوطني، مساء اليوم، اعتصاما تضامنيا مع الأسير أبو دياك الذي يتهدده خطر الموت.

ورفع المشاركون في الوقفة التضامنية، الأعلام الفلسطينية، وصور الأسير أبو دياك، والشعارات المنددة بسياسة الاحتلال الإسرائيلي تجاه الأسرى بشكل عام وخاصة أبو دياك الذي يتهدده خطر الموت ومعاناته من مرض السرطان، حيث نقل صباح اليوم من سجن مستشفى الرملة إلى مستشفى "اساف هروفيه".

يشار إلى أن الأسير أبو دياك من منطقة سيلة الظهر قضاء جنين، ومعتقل منذ عام 2002 ومحكوم بالسّجن المؤبد لثلاث مرات و30 عاما.

تعليق عبر الموقع