إعلان الرسائل

وكالة خبر الفلسطينية للصحافة

إعلان الخمسات لجوال

فتح: أمريكا وإسرائيل تُشددان هجومهما علينا من خلال الحصار المالي

إعلان رسائل 2
فتح

رام الله - وكالة خبر

أفادت حركة فتح، اليوم الإثنين، بأنها لن تتراجع عن موقفها الرافض لـ "صفقة القرن"، منوهة إلى أن الولايات المتحدة شددت هجومها على فلسطين.

وأوضح منير الجاغوب رئيس المكتب الاعلامي في مفوضية التعبئة والتنظيم لحركة فتح في تصريح صحفي: "تشدد الولايات المتحدة وإسرائيل هجومهما على فلسطين، هذه المرة من خلال تشديد الحصار المالي"، مرجعا ذلك لسبب"أننا نرفض الانصياع لما يحاولون فرضه على شعبنا من خطط ومشاريع لا هدف لها سوى تصفية القضية الفلسطينية".

وأضاف : "عندما اتخذنا قرارنا برفض صفقة القرن، كنا على يقين أن أمريكا وإسرائيل ستستخدمان كل ما لديهما من وسائل الضغط والترهيب لمحاولة ثنينا عن موقفنا".

وأردف الجاغوب : "ندرك حجم ما ينتظرنا من صعوبات، ولكننا نؤكد لأمريكا وإسرائيل شيئاً واحداً: لن نتراجع عن موقفنا الرافض لصفقة القرن!".

وتابع: "ها هي أمريكا تهدد البنوك لكي تمتنع عن قبول أية تحويلات مالية للسلطة الوطنية الفلسطينية، وتستعد إسرائيل من جانبها لمصادرة أموال الضرائب الفلسطينية التي تجبيها بحسب اتفاق باريس الاقتصادي  وهي حق فلسطيني وليست منّة من أحد".

في السياق، أوضح وزير المالية الإسرائيلي موشيه كحلون، اليوم الاثنين، أن اقتطاع أموال السلطة ورواتب الأسرى الفلسطينيين هو قرار صحيح وعادل وأخلاقي.

ووفقاً لصحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، أضاف كحلون، "جاهزون ويمكننا القيام بذلك بضغطة زر".

وذكرت وسائل إعلام عبرية، أن "الكابنيت" الإسرائيلي سيصادق خلال الأيام المُقبلة على قرار اقتطاع مبلغ كبيرة من أموال الضرائب التي تنقلها إسرائيل إلى السلطة الفلسطينية.

تعليق عبر الموقع