الزمالك يعلق على حكم ( كاس ) في بيان رسمي

حجم الخط

وكالة خبر

أصدرت اللجنة المكلفة بإدارة الزمالك، برئاسة حسين لبيب، الخميس، بيانًا على خلفية رفض المحكمة الرياضية الدولية (كاس) طعن النادي الأبيض على عقوبة إيقافه عن القيد لفترتين، التي أصدرها الفيفا في وقت سابق.

وقال الزمالك في بيانه: "قررت اللجنة المكلفة بإدارة الزمالك، برئاسة الكابتن حسين لبيب، منذ الوهلة الأولى لتوليها المسئولية، المواجهة وعدم إخفاء الحقائق عن الجماهير".

وتابع: "من هذا المنطلق، ورغم استلام اللجنة للنادي وعليه قضايا (17 قضية دولية ما بين الفيفا ومحكمة التحكيم الدولية الرياضية) إلا أنها تعاملت مع الأمر الواقع بالمواجهة، وعدم إخفاء الحقائق ودون مواربة".

وأردف: "تخص اللجنة بالذكر قضية إيقاف القيد عن النادي لفترتين، بسبب توقيع اللاعب حسام أشرف لأكاديمية كاميرونية، بجانب توقيعه للزمالك في وقت سابق، بعلم المسئولين عن النادي في هذا التوقيت، وفقا لأقوال اللاعب نفسه".

وأضاف الزمالك: "تداخلت اللجنة مع محكمة التحكيم الرياضي - كاس - ودافعت عن حق النادي، قبل أن تتخذ المحكمة قرارها اليوم باستمرار قرار وقف القيد، مع تخفيض العقوبة المالية الموقعة على النادي، من 4 ملايين دولار إلى 200 ألف دولار فقط".

وواصل: "حتى تطمئن اللجنة جماهير الزمالك في كل الأنحاء، على مستقبل الفريق الأول لكرة القدم في الموسم الجديد، تؤكد اللجنة أنها استطاعت إضافة 4 لاعبين للقوة الضاربة للفريق في الموسم الجديد، رغم الظروف الصعبة السابقة، على رأسهم اللاعب الموهوب مصطفى فتحي العائد من إعارة إلى سموحة، وعمر السعيد العائد من الجونة، ومحمد أوناجم العائد من الوداد البيضاوي المغربي، ورزاق سيسيه العائد من الاتحاد السكندري، بعد الاطمئنان على كامل سلامته من الجراحة التي أجراها مؤخرا، وسيعود اللاعب خلال أيام، ويخضع للفحص الطبي من جديد".

واستكمل: "هذا إلى جانب عودة عبد الله جمعة في ثوبه الجديد، بعد أن استعاد اللاعب فورمته وتركيزه عقب حل مشاكله.. كل هذا رغم ظروف عدم القيد الحالية، وهي الظروف الخارجة عن إرادة اللجنة، والتي وجدت نفسها فيها فجأة ودون مقدمات".

وختم البيان: "تعد اللجنة جماهير الزمالك بالحفاظ على كيان الفريق وقوامه الأساسي، في الفترة المقبلة، من أجل ضمان المنافسة على البطولات القادمة".